صرح مساء امس مرصد “نتبلوكس” لمراقبة الإنترنت في العالم إن خدمة الانترنت انقطعت عن معظم أنحاء العراق بما في ذلك العاصمة بغداد وإن معدل الاتصال انخفض إلى ما دون 70 في المئة في غالبية المدن العراقية، وسط تجدد احتجاجات مناهضة للحكومة.

وفي وقت سابق امس الأربعاء، بدت مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر وإنستغرام وتطبيق التراسل واتسآب معطلة في أنحاء العراق باستثناء إقليم كردستان الذي يمتلك بنية تحتية منفصلة فيما يتعلق بالإنترنت.

وبحسب وكالة رويترز، لم يتسن الوصول إلى خدمات الإنترنت سوى من خلال شبكة افتراضية خاصة، وهي تخفي فعليا موقع الجهاز المستخدم.

وتأتي هذه الأنباء بالتزامن مع موجة احتجاجات انطلقت صباح الثلاثاء الماضي في بغداد ومدن أخرى احتجاجا على الفساد والبطالة وسوء الخدمات.

وكانت خلال الاحتجاجات أطلقت القوات الأمنية الرصاص الحي والمطاطي والقنبال المسيلة للدموع لتفريق التظاهرات، وقد أسفرت الاحتجاجات حتى الآن عن مقتل تسعة أشخاص وإصابة حوالي 500 آخرين، وفقا لمصادر طبية وأمنية.

منظمات : انقطاع الإنترنت عن معظم المدن العراقية