شاهد > منوعات > فضل صيام الأيام البيض حكم صيامها في شعبان
منوعات

فضل صيام الأيام البيض حكم صيامها في شعبان

سعدنا بزيارتكم اصدقائي لشبكة شاهد المميزة ، نوفر لكم فضل صيام الأيام البيض حكم صيامها في شعبان

ويشرفنا ان نوفر لكم دائما افضل واكثر الاجابات والمعلومات دقة في المحتوى العربي ، اذا كانت المعلومات الخاصة بفضل صيام الأيام البيض حكم صيامها في شعبان كاملة بشكل كاف ..

فيفضل ان تستخدم محرك البحث الخاص بالموقع ، وسنحاول جاهدين في اقرب وقت توفير المعلومات الأفضل حول فضل صيام الأيام البيض حكم صيامها في شعبان

لا تنس زيارة كافة المواضيع الشيقة في شبكة شاهد ، والتي ستتعجبكم ان شاء الله.

فضل صيام الأيام البيض
جاء عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
(…وإن من حَسبِك أن تصومَ من كلِّ شهرٍ ثلاثةَ أيامٍ، فإنّ بكلِّ حسنةٍ عشْرُ أمثالِها، فذلك الدهرُ كلُّه، قال: فشدَّدْتُ فشُدِّدَ عليَّ، فقلتُ: فإني أُطيقُ غيرَ ذلك، قال: (فصُمْ من كلِّ جمُعةٍ ثلاثةَ أيامٍ). قال: فشدَّدْتُ فشُدِّدَ عليَّ، قلتُ: أُطيقُ غيرَ ذلك، قال: (فصُمْ صومَ نبيِّ اللهِ داودَ) قلتُ: وما صومُ نبيِّ اللهِ داودَ؟ قال: (نصفُ الدهرِ).

ويوضح هذا الحديث الجليل أن فضل صيام الأيام البيض وأيام النصف من شعبان يتمثل في
مضاعفة الأجر والثواب، وأن كل حسنة تتضاعف لعشرة أمثالها، فمن صام الثلاث أيام كمن صام الشهر بأكمله.

كما ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:
“أوصاني خليلي بثلاث لا أدعهن حتى أموت صوم ثلاثة أيام من كل شهر وصلاة الضحى ونوم على وتر”. والمقصود بالخليل هنا رسول الله صلى الله عليه وسلم.
كما جاء عن قدامة بن ملحان رضي الله عنه أن قال:
(كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم يأمُرنا بصيامِ أيامِ البِيضِ ثلاثَ عشرَ وأربعَ عشرَ وخمسَ عشرَ قال وقال : هو كهيئةِ الدهرِ).

والمقصود هنا أن من صام الأيام البيض كمن صام الدهر بأكمله.

 
أما الإكثار من الصيام في شهر شعبان، فهو من السنة عن الحبيب صلى الله عليه وسلم،
فقد جاء عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت:
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصوم حتى نقول لا يفطر ويفطر حتى نقول لا يصوم فما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم استكمل صيام شهر إلا رمضان وما رأيته أكثر صيامًا منه في شعبان .

كما تجدر الإشارة إلى أنه قد ورد عن ابن عباس -رضي الله عنه- عن النبي صلى الله عليه وسلم:
“كان لا يدع صوم أيام البيض، في سفر ولا حضر”.

حكم صيام الأيام البيض في شعبان
يجب ذكر أن من المستحب صيام ثلاثة أيام من كل شهر هجري، سواء كان هذا الشهر شعبان أو غيره من الأشهر الهجرية المختلفة طوال العام.
يرجع ذلك لما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه أمر عبد الله بن عمرو بن العاص بذلك، كما ثبت أنه أوصى   أبا الدرداء وأبا هريرة بذلك أيضًا، حتى وإن صام العبد هذه الثلاثة أيام من بعض الشهور دون بعض، أو صامها مرة وتركها مرة فلا بأس في ذلك؛ وهذا لأنها نافلة لاوليست فريضة.
من الأفضل أن يستمر المسلم على صيام ثلاثة أيام من كل شهر هجري إذا تيسر له ذلك الأمر.
وفي النهاية كل عام وأنتم بخير مع اقتراب أيام شهر رمضان المبارك، ونكون بذلك قد تعرفنا على ما هي الأيام البيض، وحكم صيامها، وفضل وأجر صيامها.

أجر صيام الأيام البيض في شعبان
قبل معرفة فضل صيام الأيام البيض يجب أن نعرف ما هي في البداية وموعد صيامها:

 
من الجدير بالذكر أن الأيام البيض هي كل من أيام الثالث عشر، والرابع عشر، والخامس عشر،
من كل شهر هجري.
ويذكر أن السبب في تسمية الأيام البيض بهذا الاسم، يرجع إلى بياض تلك الليالي،
حيث يكون القمر في هذه الأيام يكون بدر، مكتمل ضوئه شديد للغاية.

صيام الأيام البيض في شهر شعبان هو واحد من النوافل المأخوذة عن النبي صلى الله عليه وسلم،
ومن هنا يرغب الكثير من الأشخاص في معرفة أجر صيام الأيام البيض في شعبان